أفضل مواقع ترجمة بالذكاء الاصطناعي لعام 2024 (AI Translation)

أفضل مواقع ترجمة بالذكاء الاصطناعي

سواء كنت طالب يسعى لفهم النصوص الأجنبية، أو صاحب أعمال يحتاج إلى التواصل مع شركاء دوليين، فإن الترجمة الفورية والدقيقة تعتبر من أهم الأدوات التي لا يمكن الإستغناء عنها. ومع طفرة الذكاء الاصطناعي التي نعيشها اليوم، أصبح من الممكن التغلب على حواجز اللغة بنقرة زر.

في الأسطر التالية، سنشارك معكم أفضل مواقع ترجمة بالذكاء الاصطناعي، لتكتشف كيف يمكن لهذه الأدوات أن تغير طريقة تواصلك مع العالم، وكيف ستخدمها بأكثر من طريقة.

كيف تستخدم ترجمة الذكاء الاصطناعي بالطريقة الأصح

  1. الذكاء الاصطناعي يحب كثيرا شيء اسمه الدقة في الوصف، والمطلوب منك أن تصف حتى التفاصيل الصغيرة كي تحصل على النتيجة التي تبحث عنها.
  2. حدد له نوع الترجمة التي تريدها، هل بأسلوب أكاديمي، سردي، ، بسيط يستهدف العامة المبتدئين، تسويقي، أو يستعمل أسلوب المخاطب، أو حتى يستعمل لهجة عامية تستعمل في البلد المستهدف.
  3. إذا كنت تتوفر على نص طويل بمعلومات دسمة، من الأفضل تقسيمها لأجزاء والذهاب معه خطوة بخطوة لتقليل فرص التفسير الخاطئ من قبل الذكاء الاصطناعي.
  4. من استخدامات الذكاء الاصطناعي أنه قادر على الكتابة بأسلوب أي كاتب محترف، يمكن أن تصنع مزيج مثل “أكتب بيت شعري تسويقي عن القهوة بأسلوب المتنبي” وسيقترح عليك عدد غير محدود من النتائج الإبداعية.
  5. لا تعتمد بنسبة 100% على النتائج المحصلة من مواقع الترجمة بالذكاء الاصطناعي، فهي نفسها تصرح أن احتمالية الخطأ واردة، ولكن الجميل فيها أنها قابلة للتدريب والتعلم، وإذا أخطأ أشر له مع التشديد على ألا يكرر نفس الخطأ.
  6. حدد بوضوح لغة المصدر واللغة المستهدفة لتجنب أي غموض وحتى تحصل على ترجمة دقيقة.
  7. للمستندات الهامة مثل الوثائق الإدارية والقانونية، نوصي بالاستعانة بمترجم معتمد وهو المقبول قانونيا، وإذا اقتضت الضرورة حاول ألا تكون هي النسخة النهائية التي تعرضها بشكل رسمي.

لا تفوت جديد وتطورات الذكاء الاصطناعي

اشترك الآن لتصلك أحدث مقالات وتقنيات الذكاء الاصطناعي مباشرة إلى بريدك. استفد من الأدوات المبتكرة والنصائح الحصرية لتحسين أعمالك.

AI General Form0

أفضل مواقع ترجمة بالذكاء الاصطناعي

فيما يلي سأشارك معك أفضل المواقع بناء على تجربة، والتي ستكون كافية وتغنيك عن العشرات من المواقع الأخرى:

1- ChatGPT: الأفضل من جميع النواحي

ربما سمعت من قبل عن أداة ChatGPT، ومع قادم الأيام ستلاحظ تكرار ظهورها كثيرا أمامك. فلم تترك مجال إلا ودخلته بأسلوب يتفوق على الخبير نفسه، لتعطي نتائج في قمة الاحترافية.

في مجال الترجمة، توجد العديد من المواقع مثل Google Translate وDeepL التي تقدم خدمات متميزة. ومع ذلك، فإن ChatGPT يتفوق بطرق متعددة، حيث لا يكتفي بالترجمة التقليدية التي نعرفها، بل يستخدم أساليب متنوعة تجعله خيار قوي لمختلف احتياجات الترجمة.

لماذا الشات جبت هو الأفضل حاليا؟

سبب ترشيحنا للشات جي بي تي على رأس قائمتنا لأفضل مواقع الترجمة بالذكاء الاصطناعي، ببساطة لأنه يعتبر هو الأكثر تكاملا، وسواء كان استخدامك خفيف أو كثيف، فإن هذه الأداة لا تواجه أي مشكلة وستقدم أداء عالي المستوى بشكل مجاني:

أ) يتوفر على نماذج ترجمة مدربة

مع أحدث إصدار ChatGPT-4o، الذي أصبح متاح مجانا للجميع، تم فتح العديد من الخصائص التي كانت مقتصرة على النسخ المدفوعة. الآن، يمكن للجميع استخدام متجر GPTs Store، الذي يحتوي على العديد من النماذج الذكية المتخصصة في مجالات متنوعة مثل الكتابة، تحليل البيانات، التصميم، وغيرها الكثير.

وبالتأكيد، الترجمة هي واحدة من المجالات التي تحظى بأكبر قدر من الاهتمام. ستجد العديد من النماذج المتخصصة في الترجمة بأساليب متنوعة، مما يتيح لك الحصول على نتائج احترافية ويوفر لك الوقت.

أ) ترجمة ملفات PDf واستخلاص أي جزء تريده منها

في السابق، كان تحويل ملف PDF إلى نص مهمة شاقة تتطلب أدوات احترافية للحفاظ على جودة النص، خاصة إذا كان باللغة العربية. أما اليوم، مع استخدامات ChatGPT المتعددة، يمكنك ببساطة رفع ملف PDF بنقرات قليلة، ومن ثم إدخال الأمر الذي تريده، وسيستجيب فورا وفي لحظات ليحقق ما تريده بدقة.

ستكون النتيجة احترافية، وستلاحظ الحفاظ على تماسك النص دون فقدان جودته. والأجمل هو أنه يمكنك طلب ملخص للملف بلغة معينة، أو البحث عن معلومة أو اقتباس محدد.

د) ترجمة المحادثات الفورية

يمكن لـ ChatGPT تسهيل المحادثات في الوقت الفعلي من خلال ترجمة الحوارات بين متحدثين بلغات مختلفة، مما يتيح تواصل فوري وسلس دون حاجز اللغة. الأمر هذا له دور كبير في تبادل الأفكار والمعلومات بفعالية وكأن الجميع يتحدثون نفس اللغة، مما يعزز التفاهم والتعاون بين الثقافات المختلفة.

وفيما يلي المزيد من الاستخدامات الاخرى للشات جي بي تي في الترجمة:

  1. المميز في ChatGPT أنه يفهم سياق الجمل، مما يعطي ترجمات أكثر دقة وطبيعية. هذا مفيد بشكل خاص للنصوص المعقدة حيث يمكن أن يفقد المعنى في الادوات التقليدية.
  2. عكس ما اعتدنا عليه في مواقع الترجمة الأخرى، يمكنك تخصيص ردود ChatGPT لتتناسب ما يخدمك بالتحديد، مثل ترجمة المواد التسويقية والمحتوى الإبداعي أو الوثائق الرسمية.
  3. يمكن لـ ChatGPT التكيف مع مختلف المجالات مثل الترجمة الطبية والقانونية والتقنية والأدبية، مما يحرص على توظيف مصطلحات وأساليب مناسبة لكل مجال.
  4. يمكنك الحديث مع الذكاء الاصطناعي مباشرة وإعطائه الأمر بالترجمة وسيجيبك كخبير لسانيات متمرس.
  5. عند مخاطبة الجهات الرسمية، قد لا تكون المواقع التقليدية مرنة في أسلوبها. ولكن مع ChatGPT، يمكنك ببساطة إخباره بكتابة النص بأسلوب إداري بحت، وسيفهم ذلك ويطبق الأسلوب المطلوب.
  6. وبما أنه يدعم فكرة الحوار، يمكن أن تستغل هذه النقطة في عمل نقاشات معه ورفع رصيدك اللغوي في لغة معينة.

2- Google Translate: للاستخدام السريع

أشهر أداة ترجمة على الإنترنت. على الرغم من بساطتها، إلا أنها تقدم مستوى احترافي للغاية في مجال الترجمة، حيث يحرص مطوروها على تحسين نتائجها باستمرار، وهو ما نلاحظه في جودة الترجمة الخاصة بها.

إنها أداة سريعة للغاية ويمكن الوصول إليها بسهولة من المتصفح، وبكل تأكيد هتافك الذكي لن يخلو منها. توفر خاصية سماع الكلمات وبنبرات صوت ولكنات مختلفة. مع خاصية الترجمة المباشرة من الصور دون الحاجة لكتابتها. كما يمكن استخدامها لترجمة المحادثات بين شخصين يتحدثان لغتين مختلفتين.

وما يجعلها عملية أكثر، قابليتها للاستخدام حتى مع عدم وجود أنترنت. يكفي فقط أن تحمل مسبقا حزمة اللغات التي تستعملها بكثرة، وستكون أداتك المثالية للسفر وحتى للاستخدام في المناطق ذات الاتصال الضعيف.

كلما احترمت علامات الترقيم والفواصل، ستحصل على ترجمة أكثر احترافية. والأجمل أنه حتى إذا أخطأت أنت في صياغة العبارة أو الجملة، ستشير الأداة إلى ذلك وتقترح النسخة الصحيحة. مثل هذه الخصائص تجعلها أداة كافية تماما للاستخدام السريع وحتى للنصوص الطويلة نوعا ما.

3- Deepl: ترجمة احترافية

موقع DeepL اشتهر مؤخرا بترجماته عالية الجودة، هي الأخرى فيها شيء من الدقة تناسب سياق الفكرة. وهذا راجع لتقنيات الذكاء الاصطناعي المستخدمة فيه، مما يمكنه من فهم النصوص وترجمتها بفعالية أكبر.

وكغيره مثل مواقع الذكاء الاصطناعي الأخرى، هو الآخر يتعلم باستمرار من البيانات الجديدة، مما يحسن ترجماته ويتكيف مع تغيرات اللغة وأنماط الاستخدام المتطورة. وما يجعل هذه الأدوات متمكنة في الترجمة، هذا يرجع لتقنية الترجمة الآلية العصبية (NMT) التي فهم سياق الجمل بالكامل بدل من الترجمة كلمة بكلمة. ما ينتج عن ذلك ترجمات أكثر تماسك وملاءمة للسياق.

موقع Deepl هو الآخر يدعم ترجمة ملفات PDF وملفات الوورد docx وكذلك الباوربوينت pptx.

كانت هذه مجموعة من أفضل مواقع الترجمة بالذكاء الاصطناعي، وسواء كنت بحاجة إلى ترجمة نصوص أكاديمية، أو تواصل مع عملاء دوليين، أو حتى تعلم لغة جديدة، فإن هذه الأدوات توفر حلول فعالة ودقيقة. لا تتردد في تجربة هذه المواقع واكتشاف مدى قدرتها على تحسين حياتك اليومية وتوسيع آفاقك الثقافية.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *