شات جي بي تي 4o: كل ما تحتاج معرفته عن الإصدار الجديد GPT-4o

دليلك الشامل حول الشات جي بي تي نموذج الذكاء الاصطناعي.

أفضل ما يمكنني إخبارك به في بداية هذا المقال هو أن ChatGPT في آخر تحديث له “جي بي تي 4o” أصبح متاح بالمجان، بل بقدرات تفوق الإصدار السابق الذي كان يكلفنا 20$ شهريا للاستفادة من خدماته.

ما هو شات جي بي تي

الـ ChatGPT هو نموذج ذكاء اصطناعي يستطيع التفاعل معك والإجابة على أسئلتك سواء كتابيا أو صوتيا، وحتى رؤية ما حولك والتفاعل معه كما لو كان إنسان حقيقي. ما يميزه هو إمكانية تدريبه وفق احتياجاتك الخاصة ليقدم لك معلومات دقيقة ويساعدك في مجموعة متنوعة من المهام مثل الدراسة، العمل، تعلم لغات جديدة، تحليل البيانات، وغير ذلك الكثير..


لا تفوت جديد وتطورات الذكاء الاصطناعي

اشترك الآن لتصلك أحدث مقالات وتقنيات الذكاء الاصطناعي مباشرة إلى بريدك. استفد من الأدوات المبتكرة والنصائح الحصرية لتحسين أعمالك.

AI General Form0

ما الجديد في شات جي بي تي 4 او

بجانب المزايا التي كنا نستخدمها في الإصدارات السابقة، إليك أبرز الخصائص الجديدة التي تمت إضافتها إلى نموذج جي بي تي 4o والتي ستتمكن من الاستفادة منها مجانا فور توفر التحديث لديك:

  • في خطوة سابقة من نوعها، تم دمج النص، الصوت، الصور، والفيديو في نموذج واحد، مما جعل التحدث مع الذكاء الاصطناعي صار أكثر واقعية.
  • الشات جبت في الأساس كان يفهم معظم اللغات، ومع التحديث الجديد 4o صار بمستوى أعلى مما كان فيه، ويتعرف حتى على اللهجات.
  • بالنسبة للمطورين، التحديث الجديد أصبح بمعالجة أسرع وتكلفة أقل مقارنة بالنماذج السابقة.
  • بعد أن كان متجر ChatGPT Store مقتصر على المشتركين في النسخة المدفوعة، أعلنت شركة OpenAI الآن أن المتجر سيكون متاح للجميع، مما يتيح لك استخدام الـ GPTs الموجودة هناك دون الحاجة إلى الاشتراك في النسخة المدفوعة.
  • تم إصدار نسخة حديثة من النموذج مخصصة للكمبيوتر يمكن تنزيلها، ويمكنك من خلالها التفاعل مع صفحة لتبادل الآراء وحل المشاكل، وكأنك تتحاور مع خبير يساعدك في إيجاد حلول للمشكلات.
  • يمكن الاعتماد عليه كوسيط ترجمة بين شخصين، ليس ترجمة حرفية وإنما يفهم السياق مما يسهم في وصول الرسالة بشكل أكثر فعالية.
  • أصبح أسرع بشكل ملحوظ مقارنة بالسابق، وتحسنت قدرته على فهم المعلومات بدرجة تجعله قادر على المشاركة معكم في بث مباشر بالصوت وكأنه شخص حقيقي. كما أنه قد يقاطعك أحيانا أثناء الحديث ليعرض رأيه، مدعيا أنه لا يريد أن تفوته الفكرة، تماما كما يفعل البشر.
  • الميزة “be my eye” تعتبر مفيدة جدا للمكفوفين، حيث تساعدهم في وصف ما يظهر أمامهم عبر تشغيل الكاميرا، وسيقوم النظام بوصف المشهد لهم. حتى أنها تفيدك أنت شخصيا، فإذا كنت تبحث عن شيء ما، يمكنك فقط أن توجه الكاميرا نحوه وسيخبرك على الفور بمكانه إذا كان موجود.

الفرق بين chatgpt 4 و GPT-4o

على الرغم من أن التحديث الجديد (GPT-4o) جاء بمميزات رهيبة للغاية، إلا أنه يبقى محدود مقارنة بالإصدار المدفوع ChatGPT 4 Plus، وأبرز هذه اختلافات

تطوير نماذج مخصصة: يتيح لك نموذج GPT 4 إنشاء نماذج GPTs خاصة بك وتدريبها بناء لأوامرك وحتى تغذيته ببياناتك الخاصة ليقوم بمهمة معينة، بل ويمكنك أيضا جعلها متاحة للعامة للاستفادة من قدراتها. أما نموذج GPT-4o، فستقتصر على استخدام النماذج التي طورها الآخرون دون القدرة على تطوير نموذج خاص بك.

الاستفادة من أداة Dall-e3 الاحترافية: في الإصدار المدفوع، يمكنك الاستفادة من أقوى الأدوات التي توفرها شركة OpenAI، مثل أداة Dall-e3 التي تتيح لك إنشاء صور احترافية بمجرد وصفها ببضع كلمات. بينما الإصدار المجاني GPT-4o لا يدعم هذه الخاصية حاليا، يمكنك استغلال متجر GPTs الذي يحتوي على العديد من الأدوات التي تعتمد على Dall-e في تصميم الصور والشعارات الاحترافية فور تمكينها.

استخراج القدرات الكاملة لنموذج GPT-4o: إذا كنت تتوفر على الإصدار المدفوع، فهنا ستتمكن من استخراج القدرات الكاملة التي يأتي بها النموذج الجديد جي بي تي 4 أو. فعلى سبيل المثال، توليد الصور من Dall-e 3 صار أفضل وحتى صياغة النصوص في الصورة نفسها تحسنت بشكل كبير للغاية.

GPT-4o أسرع بكثير: نموذج جبت 4 او، على الرغم من أنه مجاني، إلا أنه يتميز بأنه أسرع من الاصدار المدفوع، وهنا لو كنت تمتلك نسخة مدفوعة هذا سيجعلك تستفيد من كامل قدراته حرفيا.

التفاعل مع العواطف: النموذج الجديد صار يدعم الذكاء العاطفي، حيث إجاباته الصوتية ستكون دقيقة لدرجة أنه سيتعرف على نبرة صوتك ويتفاعل معها.

هذه مجرد لمحة عن قدرات ChatGPT، وكلما تعمقت في استخدامه، ستكتشف المزيد من إمكانياته المذهلة التي تجعله يتصدر قائمتنا لأفضل مواقع الذكاء الاصطناعي في الوقت الراهن.

كيفية الاستفادة القصوى من ChatGPT-4o

استخدامات ChatGPT لا تنتهي، فهو يتطور باستمرار ليخوض في مجالات جديدة لم تكن في الحسبان. ومع ذلك، لتحقيق الاستفادة القصوى منه، يجب في الأول فهم طريقة تفكيره وآلية عمله. فيما يلي بعض النقاط الأساسية التي يمكن أن تساعدك على استخدام ChatGPT بأفضل طريقة ممكنة:

  1. الوضوح ثم الوضوح، ليس لأنه نموذج ذكي فتظن أنه سيفهمك من الإشارة، بل يجب أن تكون أسئلتك مباشرة وبلغة واضحة حتى تحصل على الإجابة التي تريدها.
  2. اهتم بالتفاصيل الصغيرة، مثلا تريده أن يقوم بتصميم شعار شركة، قدم تفاصيل مثل اسم العلامة التجارية، مجال العمل، الألوان المفضلة، تريده أن يكون بحواف دائرية، لون خلفية موحد، بتصميم Vector، وما هي الرسالة التي تريد إيصالها، للحصول على تصميم يلبي احتياجاتك بدقة.
  3. إذا كنت تريد الاستفسار على موضوع معقد نوعا ما، اذهب معه بشكل تدريجي وتسلسلي، بحيث تفكك الموضوع لمراحل على شكل أسئلة متسلسلة وهكذا ستحصل على أفضل الإجابات للاستفسارات المعقدة.
  4. يمكن أن تغذيه ببعض المعطيات سواء بنسخ ولصق البيانات في صندوق المحادثة، أو حتى رفع ملف PDF أو Excel وحدد له أن يعتمد على المعطيات المتوفر في الملفات السابقة وهكذا ستحصل على إجابات أدق.
  5. نوصي بالاشتراك المدفوع حتى تتمكن أنت الآخر من تطوير نموذج GPTs خاص بك وتدريبه على مجال معين، وبالتالي سيختصر عليك الكثير من الوقت والجهد ويمكن حتى نشره للعامة للاستفادة منه.
  6. إذا لا حظت أن الإجابة المقدمة غير كافية، أو لم تكن كما هو متوقع، لا تتردد في طلب توضيح أو معلومات إضافية مع تحديد ما تريد أن يركز عليه. فهذا سيساعد على فهم سؤالك بشكل أفضل.
  7. إذا كان عندك هدف، مباشرة من دون لف أو دوران أشر له إذا كنت تريد ترجمة، إنشاء مقال، ملخص أو شرح مفصلا لنقطة معينة والتوسع فيها، أو تنسيق معين.
  8. إذا أخطأ في توفير معلومة معين، خصوصا تلك التي تحتاج أرقام محدثة باستمرار، فقط صحح له الفكرة وأشر له أن لا يقع في الخطأ هذا مرة أخرى.

ولعلمكم، قد تتغير هذه المحدوديات مع التحديثات المستقبلية. فما كان مقتصر سابقا على المشتركين في النسخة المدفوعة، ربما يصبح متاح للجميع، كما لاحظنا بالفعل في التحديث الأخير الذي وفر لنا إمكانية الوصول إلى ميزات متقدمة وجديدة بشكل مجاني، والتي لم تكن متاحة حتى في الإصدار المدفوع.

لتقدير القدرات الفائقة لهذا النموذج، نوصي بتجربة البدائل الأخرى لشات جي بي تي، حيث ستلاحظون الفارق الكبير الذي أحدثته شركة OpenAI مقارنة بمنافسيها، والتي تعتبر المسيطر حاليا في هذا المجال. ومن يدري، فالمجال دائما يبقى مفتوح للتطورات المتسارعة، وقد تظهر شركة جديدة فجأة تلفت الأنظار.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *